تحريك لليسارإيقافتحريك لليمين
نافذة من السماء، العدد السادس والعشرون
مجلة هدى القرآن العدد الثاني والعشرون
مجلة أريج القرآن، العدد السادس والتسعون
نافذة من السماء، العدد الخامس والعشرون
مجلة هدى القرآن العدد الواحد والعشرون
مجلة أريج القرآن، العدد الخامس والتسعون
مجلة هدى القرآن العدد التاسع عشر
مجلة أريج القرآن، العدد الواحد والتسعون
مجلة أريج القرآن، العدد التسعون
 
التصنيفات » أريج القرآن » أريج - العام 1433 هـ
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة
مجلة أريج القرآن، العدد الثاني والخمسون

أريج القرآن، نشرة قرآنية شهرية

العدد الثاني والخمسون : شهر صفر / 1433 هـ.ق.

القرآن في كلام أهل البيت (ع)

عن الإمام الصادق (ع) في تفسير جملة: { أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا } :
زيد بن أرقم قال الحسين بن علي (عليه السلام) :
« إنَّ لك قلباً ومسامع ، وإنَّ الله إذا أراد أن يهدي عبداً فتح مسامع قلبه ، وإذا أراد به غير ذلك ختم مسامع قلبه فلا يصلح أبداً، وهو قول الله عزّ وجل: { أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا } . 
 

                                                          نور الثقلين : ج5، ص 41

« لولا القرآن لبقي باب معرفة الله مغلقاً إلى الأبد » .

« اليوم جميع البشر محتاجون إلى القرآن » .

« أسأل الله عزّ وجلّ أن يجعلنا من أتباع القرآن الحقيقييّن الذين يتلونه حق تلاوته ويطلبون ما عنده بصدق وإخلاص » .


قصة آية

قال سبحانه وتعالى : { فَتَقَبَّلَهَا رَبُّهَا بِقَبُولٍ حَسَنٍ وَأَنبَتَهَا نَبَاتاً حَسَناً وَكَفَّلَهَا زَكَرِيَّا كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِندَهَا رِزْقاً قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّى لَكِ هَذَا قَالَتْ هُوَ مِنْ عِندِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَرْزُقُ مَن يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ } آل عمران / 37
هذه الآية تشير إلى تقبل البارىء عزّ وجل النذر الذي نذرته حنّة أم مريم (عليها السلام)، لتجعل ما في بطنها متفرغاً للعبادة في بيت المقدس فَرَضَي سبحانه بذلك مع أنوثتها، فأتت أم مريم (عليها السلام) بها ملفوفة في خرقة إلى المسجد، وقالت: دونكم النذيرة فتنافس فيها الأحبار لأنها كانت بنت إمامهم وصاحب قربانهم. فقال لهم زكريا (عليه السلام): أنا أحق بها لأن خالتها عندي ، فقالت له الأحبار: إنها لو تركت لأحق الناس بها لتُركت لأمها التي ولدتها ولكن نقترع عليها فتكون عند من خرج سهمه ، فانطلقوا وهم تسعة وعشرون رجلاً إلى نهر جار فألقوا أقلامهم في الماء فارتّز قلم زكريا (عليه السلام) وارتفع فوق الماء ورسبت أقلامهم فلمّا ضم زكريا (عليه السلام) مريم (عليها السلام) إلى خالتها أم يحيى حتى إذا شبت وبلغت مبلغ النساء بنى لها محراباً في المسجد وجعل بابه في وسطها لا يرقى إليها إلا بسلم ولا يصعد إليها غيره وكان يأتيها بطعامها وشرابها ودهنها كل يوم وكان كلما دخل عليها وجد (عليه السلام) عندها فاكهة في غير حينها، فاكهة الصيف في الشتاء وفاكهة الشتاء في الصيف غضاً طرياً قال لها: مِن أين لك هذا؟ قالت (عليها السلام): من الجنة، وهذه تكرمة من الله تعالى لها ومعجزة لزكريا وله (عليها السلام).
 
 

مجمع البيان:ج2،ص739


فوائد قرآنية

سؤال : كيف كان المسلمون في زمن رسول الله (ص) يعرفون نهاية سورة وبداية أخرى ؟

الجواب : كان كتّاب الوحي يكتبون الآيات حسب ترتيب نزولها ، بأمر من الرسول (ص) ، ومتى ما نزلت « البسملة » كانت دلالة على نهاية سورة وبداية سورة أخرى .

 

 حوارات أهل القرآن

 

الاسم : جنان جعفر مرواني، حافظة لكامل القرآن الكريم، وهي طالبة جامعية من اللواتي نِلْن جائزة سيد شهداء المقاومة الاسلامية الشهيد السيد عباس الموسوي (قده) .


س1: بداية نود أن نعرّف القرّاء الكرام ببطاقة هويتكم الشخصية .
ج : اسمي: جنان جعفر مرواني .

عمري: 20 سنة .
بلدتي: السلطانية .
المستوى الدراسي: الجامعة اللبنانية إدارة أعمال (معلوماتية إدارية) سنة ثالثة .
تعلمت وأتممت حفظ القرآن في جمعية القرآن الكريم على يد نخبة من المعلمات المتخصصات في الحفظ .


س2: متى بدأت بحفظ القرآن الكريم ؟
ج : سنة 2004 في مدرسة الإمام المهدي (عج) .

س3: ما هي الطريقة التي اتبعتها في حفظ كتاب الله عزّ وجل ؟
ج : كنت أردد الآيات حتى أحفظها وأستعين بالأشرطة .

س4: ما هي الدوافع التي دفعتك إلى حفظ القرآن الكريم ؟
ج : حب كتاب الله وإعجابي بفكرة مشروع الحفظ الذي كان يطرح لأول مرة من قبل الجمعية .

س5 : ما رأيك بمشروع الحفظ التابع للجمعية ؟
ج : جيد وهناك حوافز مساعدة مادية ومعنوية .

س 6 : هل لوالديك دور مؤثر في حفظك للقرآن الكريم ؟ وهل ساعداك في الحفظ والمتابعة والإشراف ؟
ج : نعم ، لوالديّ الكريمين دورٌ في حفظ القرآن وقد شجعاني على ذلك ووفرا لي الفرص والأجواء المناسبة.

س7 : ما هي الكلمة التي توجهينها لحفاظ جمعية القرآن الكريم ؟ وبماذا تنصحيهم ؟
ج : أوصيهم بالاهتمام بالقرآن والمثابرة على تلاوته وحفظه فهو معين لا ينضب وأنصحهم بعدم تركه فهو خير معين في الدنيا والآخرة.

س8 : ما هو طموحك بعد حفظك للقرآن الكريم ؟
ج : بعد التوفيق من الله سبحانه الذي منَّ عليّ بحفظ كتابه ، لن أترك طريق القرآن وسأنهل من معينه ثقافة وعلوماً وتجويداً وسوف أسعى لنشر ثقافة القرآن والإسهام في تحفيظه ونشره في مجتمعنا في المستقبل ، وهذا أقل ما يمكن أن نقدمه ونؤديه من واجبنا اتجاهه .

 

أشهر القرّاء المبدعين

القارىء : الشيخ محمود الخُشت من جمهورية مصر العربية.

 

ولد الشيخ محمود يوم عام 1960م بمحافظة الجيزة في بيت قرآني حيث استطاع والده الشيخ محمد أن يلقن ابنه منذ الصغر وبأسلوب سهل يسير حتى يحببه في القرآن حفظاً وتلاوة ، وقبل أن يبلغ التاسعة من عمره حفظ ابنه القرآن الكريم كاملاً بالأحكام .
أرسله والده إلى بعض مشايخ القرية (الشيخ سعد أبو طالب) ليتلقى أحكام التجويد والتلاوة وعلوم القرآن والقراءات فاختبره الشيخ محمود ووجد لديه نبوغاً وموهبة في الحفظ والتجويد فقبله، وخلال ثلاث سنوات عزز موقفه كقارىء للقرآن الكريم وثقل موهبته بما تعلمه من علوم القرآن والقراءات على يد الشيخ سعد.
تعرفت عليه لجنة التحكيم في الإذاعة من خلال لقائهم به في بعض الاحتفالات بذكرى ميلاد الرسول الأكرم (ص) وآل بيته الأطهار كالإمام الحسين (عليه السلام) وأخته السيدة زينب (عليها السلام) والإمام علي بن الحسين زين العابدين (عليه السلام) ، وفي عام 1997 م تم اعتماده كقارىء بالإذاعة والتلفزيون العربي، سافر إلى العديد من الدول لإحياء ليالي شهر رمضان المبارك والمناسبات الدينية بتلاوة القرآن منها زيمبابوي وأوكرانيا وماليزيا وأستراليا والقدس الشريف ليتلو القرآن الكريم بالمسجد الأقصى ، وسافر بدعوة خاصة إلى طهران بإيران وغيرها من الدول .
 

 

استفتاءات قرآنية للإمام الخامنئي (دام ظله)

س1: إذا غفل شخص في أثناء الصلاة فقرأ مثلاً في الركعة الثالثة من صلاة الظهر الحمد والسورة، ثمّ انتبه إلى ذلك بعد الفراغ من الصلاة فهل تجب عليه الإعادة؟ وإذا لم ينتبه ، فهل صلاته صحيحة أو لا؟
الجواب : تصح صلاته في مفروض السؤال ولا شيء عليه.

س2: هل يجوز للنساء الجهر بقراءة الحمد والسورة في صلاة الصبح والمغرب والعشاء؟
الجواب : هنّ بالخيار بين الجهر والإخفات فيها ولكن إذا كان هناك أجنبي يسمع صوتهنّ فالأفضل لهنّ الإخفات.

 

 أخبار قرآنية
أصدرت جمعية القرآن الكريم كتابها الجديد وهو بعنوان
(مفاهيم قرآنية) يتحدث عن الكثير من المفاهيم الإلهية، الاعتقادية والعبادية والجهادية والأخلاقية، كالتوحيد والعدل والنبوة والمعاد والعقل والعلم والإيمان والتقوى والعبادة والموت والآخرة والجنة واليهود والجهاد والصبر وغيرها.
ولمن يحب الحصول على نسخته من هذا الكتاب عليه التواصل مع مراكز وفروع الجمعية في المناطق.

28-12-2011 | 11-10 د | 1857 قراءة


الصفحة الرئيسة
جمعية القرآن الكريم
المكتبة الصوتية والمرئية
معرض الصور
مكتبة الكتب
سؤال وجواب
صفحة البحــــث
القائمة البريـدية
سجـــــــل الزوار
خدمــــــــة RSS
تواصل معنا
مواضيع ذات صلة
مجلة أريج القرآن، العدد الثالث والخمسون
 
فلاشات إخبارية
جمعية القرآن الكريم للتوجيه والإرشاد - لبنان

1694010 زيارة منذ 18- تموز- 2008

آخر تحديث: 2018-12-05 الساعة: 09:03 بتوقيت بيروت