تحريك لليسارإيقافتحريك لليمين
نافذة من السماء، العدد السادس والعشرون
مجلة هدى القرآن العدد الثاني والعشرون
مجلة أريج القرآن، العدد السادس والتسعون
نافذة من السماء، العدد الخامس والعشرون
مجلة هدى القرآن العدد الواحد والعشرون
مجلة أريج القرآن، العدد الخامس والتسعون
مجلة هدى القرآن العدد التاسع عشر
مجلة أريج القرآن، العدد الواحد والتسعون
مجلة أريج القرآن، العدد التسعون
 
التصنيفات » أريج القرآن » أريج - العام 1428 هـ
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة
أريج القرآن العدد الأول

أريج القرآن، نشرة قرآنية شهرية

العدد الأول: شهر شوّال /1428 هـ.ق

 

قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم):
إذا التبست عليكم الفتن كقطع الليل المظلم فعليكم بالقرآن، فإنه شافع مشفع وماحل مصدق، من جعله أمامه قاده إلى الجنة ومن جعله خلفه قاده إلى النار.

    لا يوجد أفضل من القرآن ولا مدرسة أسمى من مدرسة القرآن فالقرآن هو الوحيد الذي يوصلنا إلى الأهداف السامية.

  عندما تتحكم الثقافة القرآنية في جميع فئات المجتمع، سينبعث النور من هذا المجتمع إلى جميع أنحاء العالم.

   لتكن الأولوية في أعمالنا الثقافية هي في التركيز على القرآن.


قصة آية

قال تعالى: "إِنَّا بَلَوْنَاهُمْ كَمَا بَلَوْنَا أَصْحَابَ الْجَنَّةِ إِذْ أَقْسَمُوا لَيَصْرِمُنَّهَا مُصْبِحِينَ (17) وَلَا يَسْتَثْنُونَ (18) فَطَافَ عَلَيْهَا طَائِفٌ مِّن رَّبِّكَ وَهُمْ نَائِمُونَ (19) فَأَصْبَحَتْ كَالصَّرِيمِ (20) فَتَنَادَوا مُصْبِحِينَ (21) أَنِ اغْدُوا عَلَى حَرْثِكُمْ إِن كُنتُمْ صَارِمِينَ (22) فَانطَلَقُوا وَهُمْ يَتَخَافَتُونَ (23) أَن لَّا يَدْخُلَنَّهَا الْيَوْمَ عَلَيْكُم مِّسْكِينٌ (24) وَغَدَوْا عَلَى حَرْدٍ قَادِرِينَ"
الآيات من 17 إلى 25 سورة القلم.


في هذه الآيات الكريمات يستعرض لنا القرآن الكريم قصة أصحاب الجنة كنموذج لذوي المال الذين غرقوا في حبهم لذواتهم، فأصابهم الغرور، وتخلوا عن القيم الإنسانية الخيّرة، وأعماهم حب المال عن كثير من الفضائل فالآيات الكريمة تذكر لنا قصة مجموعة من الأغنياء كانت لهم جنة (بستان مثمر) إلا أنهم فقدوها فجأة، وذلك لعتوهم وغرورهم وكبرهم على فقراء زمانهم.

وموضوع القصة هو:
أن شيخاً مؤمناً طاعناً في السن كان له بستان عامر، يأخذ من ثمره كفايته ويوزع ما بقي من ثمره للفقراء والمعوزين، وقد ورثه أولاده بعد وفاته، وقالوا: نحن وعيالنا وأولادنا أحقّ بحصاد ثمار هذا البستان، ولا طاقة لنا باتباع نفس الأسلوب الذي كان أبونا عليه... ولهذا فقد صمموا على أن يستأثروا بثمار البستان جميعاً، ويحرموا المحتاجين من أي عطاء منها، فكانت عاقبتهم كما تحدثت الآيات الكريمة عنه، حيث سلط الله سبحانه عليها ناراً حارقة، وصاعقة مهلكة، بحيث أن جنتهم وبستانهم "فأصبحت كالصريم" ولم يبق منها شيء سوى الرماد.

وهكذا تكون عاقبة البخل والبخلاء الذين يمنعون الفقراء من العطاء.


معجم المفسرين

للعلامة الجامع أبي القاسم الحسين بن محمد المعروف بالراغب الأصبهاني المتوفّي (502هـ) وأن العلماء اتفقوا على أنه كان أديباً، مفسراً، لغوياً، محدثاً.
قال الميرزا عبدالله الأفندي: كان من مشاهير حكماء الإسلام، واختلف في كونه شيعياً، والعامة قد صرحوا بكونه من العامة المعتزلة، وبعض الخاصة أيضاً قد صرح بكونه من العامة المعتزلة، ولكن الشيخ حسن بن علي الطبرسي قد صرّح في آخر كتاب (أسرار الإمامة) بأنه كان من حكماء الشيعة الامامية.
له تآليف، منها: (المفردات في غريب القرآن) تفسير جامع لما ورد في القرآن الكريم من الكلمات الصعبة.
قال المحدث القمي في (سفينة البحار) قال الراغب الأصبهاني: من كان قصده الوصول إلى جوار الله والتوجه نحوه، كما قال الله تعالى:"ففروا إلى الله، وكما أشار النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) بقوله: (سافروا تغنموا) فحقه أن يجعل أنواع العلوم كزاد موضوع في منازل السفر فيتناول في كل منزل قدراً لبلغه ولا يعرج على تفصيه واستغراق ما فيه، فإنه لو قضى الإنسان جميع عمره في فن واحد لم يدرك قعره ولم يسبر غوره، وقد نبهنا الله سبحانه على ذلك بقوله:
الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه أولئك الذين هداهم الله وأولئك هم أولو الألباب وقال أمير المؤمنين (عليه السلام): "العلم كثير فخذوا من كل شيء أحسنه".
وكتاب (المفردات) مطبوع ومتداول بين أهل العلم.

 

أشهر القرّاء المبدعين

الشيخ محمد رفعت

عاش الشيخ محمد محمود رفعت 68 عاماً منذ خروجه للحياة في عام 1882، حتى رحيله في عام 1950، وقد شهد حي المغربلين بالقاهرة طفولة الشيخ المعجزة الذي فقد بصره بعد عامين من خروجه للحياة أثر إصابته بالرمد وما بين مولده ورحيله تلقى الشيخ رفعت دروساً في القراءات السبع – وفي تفسير القرآن الكريم – كما تعلم التجويد وأتقنه على يد أستاذيه محمد البغدادي، والشيخ السمالوطي قبل أن يتجه إلى دراسة الموسيقى والوقوف على قواعدها وأصولها ويقدم على حفظ مئات الأدوار والتواشيح والقصائد الدينية.

واستطاع الشيخ محمد رفعت أن يجسّد معاني القرآن الكريم بصوته كما لم يجسّده أحد من قبله أو بعده في العصر الحديث، وعلى الرغم من مرور أكثر من نصف قرن على رحيل القارئ المعجزة لم يظهر بعد من يرتل كتاب الله ويتلوه بمثل أسلوب الشيخ رفعت. ويؤكد الشيخ أبو العينين شعيشع نقيب القرّاء أن الشيخ رفعت لم يأتِ قبله ولا بعده من يرتل ترتيله لإيمانه بالله وخشوعه وإحساسه، ويؤكد كذلك باعتباره أقرب تلاميذه إلى قلبه أن شيخنا صاحب الصوت الذي يتكون من عروق الجواهر النفيسة، كان إذا قرأ القرآن تسحّ عيناه بالدموع من خشية الله.

 

حوارات أهل القرآن

نود أن نعرف ويعرف القرّاء من هي فاطمة السادات؟
"أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله".
أوجّه تحيتي وسلامي لكم في جمعية القرآن الكريم.
أنا الحافظة للقرآن الكريم فاطمة السادات ميرلوحي البالغة من العمر 11 سنة وطالبة في الصف الثاني متوسط.
بدأت في حفظ القرآن الكريم في السادسة من عمري، وكانت فترة حفظي للقرآن الكريم سنة ونصف، شاركت في افتتاحية مؤتمر القمة الإسلامي الذي عقد لثلاث مرات في طهران، سافرت إلى عدة دول، وهذه المرة الرابعة التي أزور فيها لبنان.
وقد اختارني سماحة الإمام القائد الخامنئي (دام حفظه) كحافظة نموذجية.
من خصائص حفظي:


- حافظة لكل القرآن الكريم.

- معرفة السور مكية أو مدنية.

- معرفة السور التي فيها الآية.

- عدد آيات السورة.

- مكان الآية في الصفحة.

- أقرأ أوائل الصفحات وأواخره.

- أقرأ أوائل الصفحات وبعد عشر صفحات.

- أقرأ آيات الصفحتين وبشكل (ايكس ×) وبشكل مربّع.

- أقرأ الآيات حسب المواضيع.

ما الدافع إلى حفظ القرآن الكريم في هذه السن؟
أحب القرآن كثيراً وكنت أحب أن أكون حافظة في يوم ما، في كل سنة من شهر رمضان نعقد جلسات قرآنية في بيتنا للنساء، عندما كنت أراهم يقرأون القرآن بهذا الشكل الجميل، أحببت أن أكون مثلهم، أن أقرأ مثلهم، طلبت من والدي أن يعلمني القرآن، فوجدت أنّي أستطيع أن أقرأ القرآن، وبعدما أتممت السادسة من عمري، بدأت بحفظ القرآن الكريم، وكان المشجع الأساسي لي، والدي ووالدتي.


ما هو الأسلوب الذي اتبعتيه في حفظ القرآن، هل قرأت القرآن فقرة فقرة؟ جزءاً جزءاً؟
- في بداية حفظي للقرآن، كنت أحفظ صفحة أو صفحتين، أما في وسط حفظي كنت أحفظ خمس صفحات أو ست صفحات، وفي نهاية حفظي كنت أحفظ 13 صفحة، وعندما أكرر كل آية عدة مرات، كنت أحفظها، وبعد أن أتم صفحة كاملة، كنت أقرأ أمام والدتي كي أتأكد من حفظي.

 

آية وتفسير

قال تعالى: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ" سورة محمد (ص) آية /7.
التفسير:
نصرة الله تعني نصرة دينه، ونصرة نبيه وشريعته وتعليماته بالقتال والجهاد، أما تعبير "
ينصركم"، فهو واسع ويشمل كل معاني نصركم، فهو سبحانه يلقي في قلوبكم نور الإيمان، وفي نفوسكم التقوى، والقوة والتصميم والثبات في إرادتكم، فيثبّت الأقدام من خلال هذا الدعم الإلهي اللامتناهي، لأن الثبات أثناء القتال والجهاد من أهم رموز الانتصار والغلبة.

16-05-2009 | 02-48 د | 1703 قراءة


الصفحة الرئيسة
جمعية القرآن الكريم
المكتبة الصوتية والمرئية
معرض الصور
مكتبة الكتب
سؤال وجواب
صفحة البحــــث
القائمة البريـدية
سجـــــــل الزوار
خدمــــــــة RSS
تواصل معنا
 
فلاشات إخبارية
جمعية القرآن الكريم للتوجيه والإرشاد - لبنان

1604772 زيارة منذ 18- تموز- 2008

آخر تحديث: 2018-12-05 الساعة: 09:03 بتوقيت بيروت