تحريك لليسارإيقافتحريك لليمين
نافذة من السماء، العدد السادس والعشرون
مجلة هدى القرآن العدد الثاني والعشرون
مجلة أريج القرآن، العدد السادس والتسعون
نافذة من السماء، العدد الخامس والعشرون
مجلة هدى القرآن العدد الواحد والعشرون
مجلة أريج القرآن، العدد الخامس والتسعون
مجلة هدى القرآن العدد التاسع عشر
مجلة أريج القرآن، العدد الواحد والتسعون
مجلة أريج القرآن، العدد التسعون
 
التصنيفات » أريج القرآن » أريج - العام 1435 هـ
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة
مجلة أريج القرآن، العدد الواحد والثمانون

أريج القرآن، نشرة قرآنية دورية
العدد الواحد والثمانون : شهرا رجب وشعبان / 1435 هـ.ق.

 

عن الإمام الكاظم (عليه السلام)
لما سئل عن قوله تعالى:
﴿ قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ ... – (قال) : أنَّ القرآن له ظهر وبطن , فجميع ما حرم اللّه في القرآن هو الظاهر, والباطن من ذلك أئمة الجور . وجميع ما أحل اللّه تعالى في الكتاب هوالظاهر , والباطن من ذلك أئمة الحق.

ميزان الحكمة : ج1 ، ص115 .


 « من أهداف الكتاب وأهداف البعثة أنه ((بَعَثَ فِيهِمْ)) رسولاً يتلو القرآن عليهم والآيات الإلهيَّة ((وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ)) »

« إنَّ العودة إلى القرآن ، شعار لويطرح بشكل حقيقي وجدّي ، لاستطاع أن يقدّم الفارق بين الحق والباطل »

« الله سبحانه وتعالى لم يأمر الفلاسفة أو العرفاء أو الفقهاء بقراءة القرآن وتلاوة القرآن وحفظ القرآن والتدبر والتمعن في القرآن فقط ، وإنّما أمر الناس جميعاً بذلك »

 

 قصة آية

يقول سبحانه وتعالى: ﴿ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلَى عَيْنِي ﴾ طه / 39


عندما علم فرعون أن طفلاً سيولد من بني إسرائيل، ويكون هلاك فرعون ومملكته وأتباعه على يديه، عمد إلى فصل الرجال من بني إسرائيل عن نسائهم، ووضع لكل امرأة منهم امرأة قبطية تراقبها لكي يتمكن من قتل كل مولود يأتي إلى الدنيا، وبذلك يحمي ملكه من الدمار والهلاك.
يقول الإمام أبو جعفر الباقر (عليه السلام): لما حملت به أمه لم يظهر حملها إلاّ عند وضعها له، وكان فرعون قد وكل بنساء بني إسرائيل نساء من القبط يحفظوهن وذلك لما كان بلغه عن بني إسرائيل أنهم يقولون: أنه يولد فينا رجل يقال له: موسى بن عمران، يكون هلاك فرعون وأصحابه على يده، فقال فرعون عند ذلك: لأقتلن ذكور أولادهم حتى لا يكون ما يريدون، وفرّق بين الرجال والنساء وحبس الرجال في المحابس، فلما وضعت أم موسى بموسى (عليه السلام) نظرت إليه وحزنت عليه واغتمت وبكت، وقالت: تذبح الساعة، فعطف الله الموكلة بها عليه، فقالت لأم موسى: ما لك قد اصفرّ وجهك؟ فقالت: أخاف أن يذبح ولدي، فقالت: لا تخافي وكان موسى لا يراه أحدٌ إلا أحبه، وهو قول الله تعالى: ﴿
وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِنِّي ﴾ فأحبته القبطية الموكلة بها.
والحقيقة أن الله تعالى منذ البداية قدر أن نجاة المستضعفين والمظلومين سوف يكون على يد طفل من نسل يعقوب (عليه السلام)، وذلك بهلاك فرعون وسلب الحكم منه، لكن ما يلفت الانتباه أن هذا الطفل سوف يتربى في حضن طاغية جبار، مثل زهرة تنبت بين حقل من الأشواك.

نور الثقلين : ص 378-379 .


 

 

سؤال: هل يمكن التعبير عن كتاب الله تعالى بأنه كتاب علمي ودقيق؟
الجواب: طبعاً إنَّ القرآن الكريم بالإضافة إلى كونه كتاباً دينياً فهو كتاب علمي دقيق يصلح مرجعاً للعلماء والباحثين على مرّ العصور، ولذلك لا نستغرب من اشتماله على كم ضخم من المفاهيم والبحوث العلمية الدقيقة والمعمّقة، في مجالات علمية متنوعة، قد لا يكون بعضها دينياً بالمعنى الضيّق. ولذلك ورد التأكيد على التدبر والتعمق في أغواره باعتباره مرجعاً للعلماء والباحثين. ففي الحديث عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) يتحدث عن القرآن: «... وله ظهر وبطن، فظاهره حكمة وباطنه علم، ظاهره أنيق وباطنه عميق، له نجوم وعلى نجومه نجوم، لا تحصى عجائبه، ولا تبلى غرائبه، فيه مصابيح الهدى ومنار الحكمة، ودليل على المعروف لمن عرف النصفة، فليرعَ رجل بصره...».

 

ميزان الحكمة: ج8، ص434.

 


يقول سبحانه: ﴿ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ ﴾. سورة إبراهيم، الآية: 7.


أي لئن شكرتم لي على نعمتي لأزيدنكم في النعم ، ممّا لا شكّ فيه أنّ الله سبحانه وتعالى ليس بحاجة إلى شكرنا في مقابل نعمه علينا، وإذا أمرنا بالشكر فذاك لنستوجب نعمة أُخرى وهي واحدة من المبادىء السامية في التربية . قال أبو عبد الله (عليه السلام) في هذه الآية: «أيما عبد أنعمت عليه نعمة فأقر بها بقلبه وحمد الله عليها بلسانه لم ينفذ كلامه حتى يأمر الله له بالزيادة».

إنّ حقيقة الشكر ليس فقط ما يقوله الإنسان (الحمد لله) أو الشكر اللفظي، بل هناك ثلاث مراحل للشكر : الأُولى: يجب أن نعلم مَن هو الواهب للنعم؟ هذا العلم والإيمان الركن الأوّل للشكر . والثّانية: الشكر باللسان. والثّالثة: وهي الأهمّ الشكر العملي . ولسنا قادرين أن نؤدّي حقّ الشكر، كما نقرأ في مناجاة الشاكرين للإمام زين العابدين علي بن الحسين  (عليه السلام) : «كيف لي بتحصيل الشكر وشكري إيّاك يفتقر إلى شكر، فكلّما قلت لك الحمد وجب عليّ لذلك أن أقول لك الحمد»!
وعن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: «شكر النعمة: اجتناب المحارم، و تمام الشكر: قول الرجل: الحمد لله رب العالمين».
 

الكافي 2: 78/ 10.

 

 

الاسم: ملاك البيطار.
نبذة مختصرة: ملاك حافظة لكامل القرآن الكريم وهي طالبة جامعية وقد وفقت بالمشاركة في المسابقة السنوية لجائزة السيد عباس الموسوي (رضوان الله عليه) لحفظة القرآن الكريم الجامعيين لعام 2014م .
المستوى الدراسي: السنة الجامعية الثانية .


س 1: ماذا تفهمين من قوله عزَّ وجلَّ: ﴿ وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلَا تَفَرَّقُواْ ... ﴾ .
ج : الله تعالى يعزّز ويشدّد على مفهوم الوحدة بين المسلمين لمواجهة الجهات الخارجية التي تتخذ منَّا عدواً .

 

س 2: ماذا تفهمين من قول رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) : إنَّ أهل القرآن في أعلى درجة من الآدميين ما خلا النّبيين والمرسلين، فلا تستضعفوا أهل القرآن حقوقهم، فإنَّ لهم من الله العزيز الجبّار لمكاناً علياً؟
ج : ميّز الله تعالى أهل القرآن وجعل لهم منزلة خاصة ورفيعة في الآخرة مقرّبة من أهل الله وخاصته ، وكذلك فإنَّ لهم مكانة خاصة في الدنيا تفرض التقدير لهم .


س 3: مروي عن أبي عبد الله (عليه السلام) أنَّ : «الحافظ للقرآن العامل به مع السفرة الكرام البررة »، هل هذا الحديث يشعرك بالمعنويات والتواضع لله سبحانه وللناس؟ ولماذا؟
ج : هذا الحديث هو بمثابة محفّز لحفظة القرآن للعمل والإقتداء به فإنَّ في ذلك النجاة والفوز في الآخرة .


س 4: كيف تقيِّمين مشروع جائزة سيِّد شهداء المقاومة الإسلامية التي قدمتها جمعية القرآن الكريم بالتعاون مع حزب الله؟
ج : مفيدة ومشجّعة وتعطي الآخرين الحافز أكثر لإعطاء المزيد من الوقت لحفظ القرآن الكريم والإستفادة منه والعمل به .


س 5: ماذا تقولين لطلاب الجامعات لحثهم على حفظ القرآن الكريم والاستفادة منه؟ وبماذا تنصحينهم؟
ج : إنَّ القرآن هو أفضل العلوم وهو المعيار والفصل بين النجاة والهلاك .


س 6: ما هي الكلمة التي توجهينها لسماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد حسن نصر الله (حفظه الله) الداعم لهذا المشروع؟
ج : أنا كفتاة من خلال حفظي للقرآن الكريم أثبت انتمائي الفعلي لحزب الله وأنا أسعى لأكون مجاهدةً في سبيل الله ولكن من خلال وسيلةٍ أخرى وأتمنى العمر المديد لك سيدي.

 

 


التوحيد في القرآن الكريم

 

سبيل من سبل معرفة التوحيد سورة الاخلاص، التي تختصر بصائر الوحي في معرفة الباري جلَّ جلاله ببضع كلمات : ﴿ بِسْمِ الله الرَّحْمَن الرَّحيمْ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2) لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3) وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ (4) ﴾ .

بالرغم من أن كلمة «أحد» مشتقة من «واحد» كما قالوا، إلا أنها أبلغ دلالة على معنى الوحدانية، وأنه سبحانه لا نظير له ولا شريك، ولا أعضاء فيه ولا أجزاء، لا في الواقع ولا في العقل والوهم سبحانه، وليس معنى الأحد والواحد أنه واحد من اثنين، أو أنه نوع من الأنواع، كلا.. إنه الواحد بلا عدد، الأحد بلا مثل ولا شبه.
وتتجلّى أحديّة الله في معرفة هيمنته الشاملة على كل شيء، وأنه الفعّال لما يريد، وأن له العبادة، وأن ما يُعبد من دونه ليس بشيء.

ومن مظاهر أحدية الله أنه «الصمد» وتشير الصمدية الى حقائق شتى تجمعها بصيرة واحدة، هي أن الله بلا أعضاء وأجزاء، ولا حالات تطرأ عليه سبحانه.
وصفة الصمدية تتجلى أيضاً في أنه لم يلد ولم يولد، إذ الولادة دليل إضافة جزء إليه لم يكن فيه أو انفصال جزء منه كان فيه، والصمد الذي لا أجزاء له لا يتصور فيه زيادة (بالتولد) ولا نقيصة (بالإيلاد).

وإذا اهتدينا الى أن الله صمدٌ لا جزء له، ولا تطور، ولا ولادة، فقد ارتفع الحجاب الأكبر الذي بيننا وبين الله، حجاب التشبيه الذي ينشأ من جهل الإنسان ونقص مداركه وبصيرته ومعرفته. فلأن الإنسان لا يرى إلاّ نفسه والمخلوقات، يقيس خالقه بنفسه طوراً، وبالكائنات أطواراً، غافلاً عن أن هذا القياس يتنافى والإعتقاد بالخالق أصلاً، إذ نقرأ في ختام سورة الاخلاص: ﴿ وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ ﴾ .

 

 

 استفتاءات قرآنية للإمام الخامنئي (دام ظله)

س1: متى يجب الجهر؟ ومتى يجب الإخفات؟
الجواب: وجوب الجهر في صلاة الصبح والمغرب والعشاء، ووجوب الإخفات في صلاتي الظهر والعصر، إنّما هو في خصوص قراءة الحمد والسورة، كما أنّ وجوب الإخفات فيما سوى الأوليين من ركعات صلاتي المغرب والعشاء إنّما هو في خصوص قراءة الحمد أو التسبيحات في الأخيرتين، وأمّا في ذكر الركوع والسجود وكذا التشهّد والتسليم وسائر الأذكار الواجبة في الصلوات الخمس فالمكلّف مخيّر فيها بين الجهر والإخفات.

 

س2: هل هناك فرق في وجوب الجهر والاخفات في الصلوات الواجبة بين صلاتي الأداء والقضاء ؟ 
الجواب: لا فرق في وجوب الجهر والإخفات في الصلوات الواجبة بين صلاة الأداء وصلاة القضاء، حتّى وإن كانت احتياطية.

 

 أخبار قرآنية



1- برعاية المعاون الثقافي لرئيس المجلس التنفيذي في حزب الله سماحة الشيخ أكرم بركات أقامت
جمعية القرآن الكريم وجمعية المعارف الإسلامية احتفالاً في قاعة رسالات لتوزيع الجوائز والشهادات والهدايا إلى الطلبة الثانويين الذين شاركوا في جائزة سيد شهداء المقاومة الإسلامية لقسمي حفظ خمسة أجزاء ومسابقة تفسير سورتي محمد والفتح ، تحدث فيه سماحة الشيخ أكرم بركات وذلك في؛ 14/ 4/ 2014م.


2- بدعوة من محافظة «واسط» في العراق ، شاركت جمعية القرآن الكريم في فعّاليات مهرجان الصحابي الجليل « سعيد بن جبير » القرآني الذي شاركت فيه أكثر من ثلاثين دولة إسلامية وجرى على هامشه مسابقة دولية في الحفظ والتلاوة ، مثّل الجمعية الحاج عادل خليل ضمن فعاليات المهرجان وفي لجان التحكيم، ونال الحافظ نوح مرعي الدرجة الثانية في حفظ كامل القرآن الكريم.


3- كرّمت بلدية الغبيري وجمعية القرآن الكريم خادم القرآن الكريم الشيخ جعفر خليل الحركة الذي خدم القرآن لأكثر من ثلاثين سنة وكان أول معلّم ومدرس للقرآن في بلدة الغبيري وقد قدمت الجمعية درعا تقديرياً باسم المكرّم به في خلال الحفل.

01-05-2014 | 13-50 د | 1935 قراءة


الصفحة الرئيسة
جمعية القرآن الكريم
المكتبة الصوتية والمرئية
معرض الصور
مكتبة الكتب
سؤال وجواب
صفحة البحــــث
القائمة البريـدية
سجـــــــل الزوار
خدمــــــــة RSS
تواصل معنا
 
فلاشات إخبارية
جمعية القرآن الكريم للتوجيه والإرشاد - لبنان

1674504 زيارة منذ 18- تموز- 2008

آخر تحديث: 2018-12-05 الساعة: 09:03 بتوقيت بيروت